Featured Video

حوادث الطيران




نظام تجنب الاصطدام الجوي-TCAS

يمثل نظام تجنب التصادم الجوي (Traffic Collision Avoidance System or Traffic Alert and Collision Avoidance System - TCAS)، العين الثالثة لقائد الطائرة أثناء تأدية الطائرة لعملياتها الجوية، بحيث يؤمن المنطقة المحيطة بالطائرة، ورصد أي طائرة في المجال، الأمر الذي يزيد من أمان وسلامة الطيران، ويقلل من حوادث التصادم الجوي. ولقد أوصت منظمة الطيران المدني العالمية (ICAO) بأن يكون هذا النظام مركباً على كل الطائرات التي لا يتعدى وزن الإقلاع الأقصى (MTOM) 5700 كيلوجرام، أو المصرح لها بحمل أكثر من 19 راكباً. وهذا النظام يعمل على:

- رصد وتعريف المجال الجوي حول الطائرة، ضمن حدود معينة.

- تزويد قائد الطائرة ببيانات ومعطيات الطائرة المرصودة.

- تنبيه الطيار في حال الاقتراب من الطائرة الأخرى.

- تزويد القائد بنصائح لتفادي الاصطدام (حسب تصنيف النظام).

ومنذ الخمسينات بدأ العمل على هذا النظام وتحسينه وتطوير أدائه. والسبب هو حوادث الاصطدام الجوي بين الطائرات. ويعرف هذا النظام كما جاء في PANS-ATM (Nov 2007): بأنه أحد أنظمة الطائرة المرتكز على إشارات مرسل نظام رادار المراقبة الثانوي (Secondary Surveillance Radar-SSR) والذي يكون مستقلا بالكامل عن الأجهزة الأرضية، وذلك لإعطاء النصيحة للطيار عن أي تداخلات محتملة مع طائرة أخرى مثبت بها نفس نظام الإرسال (SSR).

عمل نظام تجنب الاصطدام:

بداية، يتكون من:

- هوئيا التقاط وإرسال (Aerial)، أحدهم أعلى الطائرة (رقم 1) والآخر أسفلها (رقم 2).

- مرسل ومستقبل (Transponder-TX)، في جهازين لكل هوائي. ويوصل ضمن منظومة الطائرة.

- جهاز عرض (Display Unit)، وهو الجهاز الذي يقوم بعرض البيانات لقائد الطائرة، وهو في العادة في شكلين:

1- استخدام عداد السرعة الرأسية الإلكتروني (Electronic Vertical Speer Indicator)، للعرض. والسبب إنه في حال إعطاء المشورة يتم تحديد السرعة الرأسية للخروج.

2- وفي الطائرات الحديثة والتي تستخدم (Electronic Flight Instrument System-EFIS)، يتم استخدام شاشة الملاحة (Navigation Display-ND) لعرض بيانات النظام.

يعمل النظام أولاً على بناء محيط (وهمي) حول الطائرة، يبدأ بدائرة قطرها 30 ميل حول الطائرة (30 NM) مركزتها الطائرة، أي تتحرك معها، وغطاء أعلى وأسفل الطائرة وفي العادة على مسافة 8000 قدم (8000 ft)*. وهذا الغطاء محدد في مناطق من أجل تحديد أولويات التعامل، ودرجة اقتراب الطائرات من بعضها. وهذا الغطاء مقسم إلي ثلاث مناطق:

1- منطقة المراقبة (Surveillance Area): وهي المنطقة خارج حدود مدى النظام (30 ميل بحري)

2- منطقة التحذير بوجود طائرة (Traffic Alert Area-TA): وهي المنطقة داخل حدود عمل النظام أي أقل من 30 ميل بحري.

3- منطقة المشورة (Resolution Advisory Area): وهي المنطقة التي يتخذ فيها القرار بالخروج من منطقة الاصطدام، بحيث يمنح النظام المشورة لقائد الطائرة بالحركة للأعلى، أو الأسفل.



ثانياً عن طريق المرسل والمستقبل (TX) يقوم النظام عبر الهوائيين بإرسال إشارة ببيانات الطائرة، واستقبال بيانات الطائرات الأخرى، وليتم هذا، لابد أن تكون الطائرات العاملة مزودة بذات الأنظمة، ليتم التخاطب فيما بين الطائرات. حيث يقوم النظام بالتعامل مع كل طائرة بشكل مستقل، كما يمكن التعامل معه من خلال محطات المراقبة الأرضية المساندة.

خلال الطيران، يقوم نظام تجنب التصادم بإرسال معلومات الطائرة واستقبال الإشارات التي تبث من قبل الطائرات القريبة منه، والتعامل معها وتصنيفها، وفي حال الحاجة أو بحسب النظام يتم تزويد محطات المراقبة الأرضية المساندة بالمعلومات.

وفي حال دخول طائرة ما ضمن حدود عمل النظام، يقوم النظام برصد الطائرة وتتبعها، إي تحديد اتجه طيرانها: للأعلى أو للأسفل. وحال دخول الطائرة المرصودة منطقة العمل يبدأ النظام من خلال شاشة عرضه للبيانات تقديم معطيات الطائرة المرصودة لقائد الطائرة، حتى لو لم تدخل منطقة المشورة.

في حال دخلت الطائرة منطقة المشورة، فإن النظام يبدأ بإصدار تنبيهاً صوتياً لقائد الطائرة يحمل رسالة للخروج من منطقة التصادم.

يعتمد النظام على حساب ما يعرف بـ(Closest Point of Approach-CPA) وهو مستوىً وهمي أو نقطة وهمية، يتم حسابه عن طريق نظام تجنب الاصطدام، من خلال حساب سرعة الطائرة والمسافة بين الطائرتين واتجاه كل طائرة. عند هذا المستوى الوهمي، والذي ستلتقي عنده الطائرتين افتراضاً، يتم اتخاذ القرار، وإعطاء المشورة للطيار للارتفاع أو النزول بالطائرة.

تصنيفات نظام تجنب التصادم

يقسم هذا النظام إلى صنفين:

- صنف أول (TCAS I): وهو يقوم على تحذير قائد الطائرة، من خلال إنذار بصري على شاشة عرض النظام. وهذا التنبيه يتضمن إشارات وعلامات تظهر على شاشة العرض بالنظام، إضافة إلى تحديد سرعة الهبوط أو الصعود.

- صنف ثاني (TCAS II): هذا الصنف أكثر تطوراً. إي يقوم هذا الصنف بتقديم تحذير بصري وصوتي لقائد الطائرة للهروب من منطقة التصادم في الاتجاه العمودي (أعلى – أسفل). وهو شبيه بالصنف الأول، إضافة للتنبيه الصوتي لمناورة الخروج من منطقة التصادم، بالصعود وزيادة معدل التسلق (Increase Climb)، أو النزول بالطائرة (Descent-Descent) في حال كانت الطائرة قريبة جداُ، أو (Descent-Crossing-Descent) في حال وجود مسافة بين الطائرتين.


أشكال عرض البيانات:
 



طائرة تدريب بوسنية بعد سقوطها فجأة أثناء تدريب عسكري



هليكوبتر هندية بعد سقوطها فجأة



طاشرة عسكرية تهبط في منطقىة سكنية بعد اضطرار قائدها للهبوط أثناء تدريب عسكري



طائرة هليكوبتر تصطدم بالأرض في بيرو بعد اضطرار قائدها للهبوط فجأة أثناء توجهها لتوصيل مساعدات انسانية لضحايا زلزال ضرب بيرو في 2007



طائرة استرالية سقطت اثناء عملية تنصيب أطول شجرة عيد ميلاد في 2011



هليكوبتر تصطدم بشارع رئيسي في البرازيل بسبب الأمطار الغزيرة



طائرة صينية تسقط فجأة بعد احتراق احد محركاتها



مشهد اصطدام طائرة بشاحنة بعدما اضطرت للهبوط فجأة في النرويج



صورة لحطام طائرة هليكوبتر الطقتها أحد السكان في منظقة أبوت أبد الباكستانية التي شهدت عملية قتل أسامة بن لادن على يد القوات الأمريكية


عملية انتشال طائرة سقطت فجأة في احدى مناطق شمال الأرجنتين



طائرة خاصة تسقط في احدى الغابات في الدانماراك



حطام طائرة بعد ارتطامها بشجرة في السويد


في بعض الأحيان تهبط الطائرات بطريقة غير متوقعه، ولحسن الحظ ينجو الطيارين والركاب ليرووا تلك اللحظات



اول طائرة مدنية تهبط على سطح الماء في الصين في 26 سبتمبر 2012، وهو مادفع الصين إلى بدء دراسات وأبحاث عن عملية هبوط طائرات غير عسكرية في الماء



طائرة هليكوبتر تنقل أحد الأشخاص خلال عملية اخلاء لطائرة صينية هبطت على سطح الماء



ركاب ينتظرون الانقاذ على جناح طائرة صينية هبطت على سطح الماء في شنغهاي 26 سبتمبر 2012



رجال اطفاء اثناء عملية انقاذ لركاب طائرة خاصة سقطت في خليج غوانابارا في البرازيل في أغسطس 2012 بمدينة ريو دي جانيرو



قوات طوارئ تقوم بعملية انقاذ لطائرة بوينج تركية اصطدمت بالأرض بعد لحظات من اقلاعها من مطار هارلم الهولندي متجهه إلى اسطنبول في 2009، وانشطرت الطائرة إلى 3 أجزاء إلا أن كل ركاب الطائرة وعددهم 135 قد نجوا جميعا



طائرة بوينج ايرانية انزلقت إلى خارج مدرج الهبوط في مطار مهراباد في ابريل 2005



طائرة برازيلية تسقط على سطح الماء بعد احتراق أحد المحركات



طائرة روسية سقطت على سطح نهر أوب في سيبيريا بعدما اضطرت إلى الهبوط فجأة



قارب انقاذ اثناء محاولة اخلاء لطائرة أمريكية اصطدمت بنهر هودسون في نيويورك بعد اقلاعها بلحظات في يناير 2008



طائرة شحن امريكية تهبط على مقبرة بعد انحرافها عن مسار الهبوط في ديترويت



طائرة هليكوبتر بوسنية تسقط فجأة أثناء تدريب عسكري

 

 حطام طائرة ركاب سودانية من طراز أنتينوف بعد إرتضامها بجبل حجير النار بجنوب ولاية كردفان فى 19/8/2012 وموت كل ركّابها(31)شخص .


video



video

 


0 التعليقات :

إرسال تعليق